أخبارنا

بالتعاون مع الهيئة العامة للزكاة مؤسسة يمن ثبات تدشن توزيع 45 الف سلة لاسر المرابطين

دشنت مؤسسة يمن ثبات التنموية بتمويل الهيئة العامة للزكاة مشروع توزيع 45 ألف سلة غذائية لأسر المرابطين بأمانة العاصمة والمحافظات.

 

وفي التدشين أشار رئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبو نشطان إلى أن التدشين يأتي تزامنا مع استهداف الهيئة العامة للزكاة لـ500 ألف أسرة من الفقراء والمساكين في مختلف المحافظات.

 

وأشار إلى أن الهيئة لن تتوانى عن تقديم الدعم لأبطال الجيش واللجان الشعبية وأسر المرابطين في الجبهات .

 

وأكد الشيخ أبو نشطان أن مشروع توزيع السلال الغذائية لأسر المرابطين يستهدف 45 ألف أسرة من مصرف سبيل الله .. وقال ” هذا العمل واجب علينا نحو هؤلاء الرجال وأسرهم الذين يرفعون رؤوس اليمن في كل ميادين العزة والكرامة”.

 

فيما أكد عضو مجلس الشورى خالد المداني، أهمية المشروع الذي تتبناه مؤسسة يمن ثبات بدعم من الهيئة العامة للزكاة يستهدف أسر المرابطين في الجبهات، وذلك مما هو مخصص لهذه الفئة من مصرف سبيل الله.

 

وقال ” وفي هذا اليوم ندرك قيمة وعظمة حكمة التشريع الإلهي في فريضة الزكاة التي وصلت إلى كل مستحقيها ” .. لافتا إلى أنه تم قبل أيام تدشين مشروع خاص بالفقراء والمساكين وقبله فئة المعسرين .

 

ودعا المداني الخيرين ورجال الأعمال والتجار والمقتدرين إلى الإهتمام بأسر المرابطين ليس في شهر رمضان فحسب ولكن على مدار العام.

 

فيما وقال وكيل الهيئة العامة للزكاة علي السقاف “إن المشروع يأتي من باب الوفاء لأهل الوفاء وكذا من باب المسؤولية الملقاة على عاتق الهيئة من مصرف سبيل الله نحو المرابطين في الجبهات والذين يقدمون أرواحهم ودمائهم في سبيل الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره”.

 

وأكد أن الهيئة العامة للزكاة أصبحت تغطي جزء كبير من المصارف سواء الفقراء والمساكين أو المعسرين أو سبيل الله وغيرهم.

 

بدوره أفاد مدير العلاقات والإعلام بمؤسسة يمن ثبات التنموية إبراهيم الشرفي أن المؤسسة تعتزم تغطية 100 ألف من أسر المرابطين في الجبهات، ضمن مشروع السلال الغذائية .

 

وأكد أن المؤسسة دشنت اليوم 45 ألف سلة غذائية لأسر المرابطين بتعاون ودعم الهيئة العامة للزكاة .. وقال ” هناك سعي حثيث لإستكمال بقية السلال من الداعمين ورجال المال والأعمال وفاعلي الخير وتوزيعها خلال هذه الأيام المباركة “.

 

حضر التدشين وكيلا الهيئة العامة للزكاة المساعدين محمد حيدرة ورضوان حميدالدين وعدد من المعنيين .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق